Posted by : Alamin Rayyiis Senin, 09 Juli 2012


سيادة رئيس الجلسة
صاحب المعالي: أساتدة الحكماء
و يأيها المستمعون الكرام

قال الله تعالي في كتابه الكريم: و إذاحييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها.
و قال رسوله المصطفي: ألا أدلكم علي شيء إذا فعلتموه تحاببتم: أفشوا السلام بينكم.
أحييكم تحية إسلامية: تحية رب العالمين, و تحية ملائكته المقربين, و تحية محمد و سائر المسلمين
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
الحمد لله رب العالمين و به نستعين و علي أمور الدنيا و الدين.  و الحمد لله الذي خلق عبده و خير أمة أخرجها و أمة وسطا جعلها, اللهم لك أسلمنا و بك أمنا و عليك توكلنا و إليك حاكمنا فاغفر لنا ما قدمنا و ما أخرنا و ما أسررنا و ما أعلنا و ما علمنا و ما لم نعلم.  و الصلاة و السلام علي المولود اليتيم و الشباب الأمين محمد ابن عبد الله خاتم الأنبياء و المرسلين, و علي أله و أصحابه أجمعين, و بعد.

إنه لشرف لي,  العبد الفقير إلي هداية ربي أنا:___________________
بعثة المعهد دار الإحسان محمدية للتربية الإسلامية في منطقة سراجين في مباراة الخطبة المنبرية و لذالك رجاء منكم أن تسامحوا لنا في إلقاء هذه الخطبة تحت الموضوع:

"الإسلام و شباب الأمة"
يالشباب يالشباب, لماذ الشباب؟؟؟ ذلك ليس إلا لأن فيكم رشد و ذكاء و قوة بل فيكم إيمان. لا تصدقوني؟ خذوا القاموس و افتحوه و لاحظوا المعاني الموجودة فأصل كلمة الشباب لها معاني كثيرة جليلة وهي: أول الشيء – النشاط – الإحسان – ذكاء الفؤاد – إقادة النار. فلازم على كل شباب و شبابة أن يتصف بهذه الصفات الشبابية, فليكن الشباب في أول كل شيء من الإبتكارات و الإختراعات, و ليكن الشباب في نشاط من كل عمل, و ليكن الشباب ذى إحسان في كل أمور, و ليكن الشباب ذى مدارك و الوثائق, وليكن الشباب يَتَحَرَّكْ و يُحَرِّكْ بل يَحْرِقُ نار الحماسة الإسلامية. هذه معاني الشباب يالشباب...
        أيها أحبائي الكرام, هل تعرفون كيف ترعرع شباب المسلمين في عهد رسول الله؟؟؟ أما في الزمان الماضي, في عهد رسول الله عليه السلام كان شباب المسلمين عندهم دور أساسي في تاريخ الدين الإسلامي. أسألكم أيها المستمعون الكرام, مَنْ أول الشباب مِنْ قريش دخل الإسلام؟؟؟ من الذي عزم في قتل عدو المهاجرين أبو جهل؟؟؟ من الذي قاد المسلمين في غزوة تابوك؟؟؟ و من الذي أمره الرسول بكتابة الوحي؟؟؟ هؤلاء إنما الشباب, مثلنا نحن.
        نعم أيها الإخوة... عثمان بن عفان هو الشباب الذي أسلم منذ طلوع فجر الإسلام. نعم أيها الإخوة... الشجاع الذي أوشك في قتل أبو جهل هما مُعَاذْ بن عَمْرْ و مُعَوِّذْ بن عَفْرَا شبابان مسلمان أنصاريان حيث ما زالا عمرهما عشرات من السنة . و لا ننسي أيضاً حين تعجَّب كبراء الأمة في تولية رسول الله أسامة بن زيد في غزوة من غزوات الرومية, كيف يقود جيشا فيه أبو بكر و أسامة بن زيد شاب بكر. و لا ننسي أيضًا حبيب رسول الله زيد بن ثابت حيث وثق به في كتابة الوحي الرباني. فأين نخن من أمثالهم يا شباب الأمة و أين نحن من أمثالهم يا شباب المحمدية؟؟؟
        و الأن... لنتذكر و نتدبر و نرتل لكم ترتيلا, قال الله عز  و علا حكاية في شباب الكهف, أعوذ بالله من الشيطان الرجيم, بسم الله الرحمن الرحيم "إِنَّهُمْ فِتْيَةٌ أَمَنُوْا بِرَبِّهِمْ وَ زِدْنَاهُمْ هُدًي" (الكهف: 13). أنظروا إلي هذه الأية الكريمة, هؤلاء الشباب هؤلاء الفتية من أبناء كبراء الحكومة و لكن, اختاروا أن يتمسكوا بدينهم ما كان و مهما كان, حتي رحلوا و رملوا أميالا تاركين لقصورهم إلي أن يمكثوا فجوة من كهفهم.
        و قالي تعالي " اللَّهُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ ضَعْفٍ ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ ضَعْفٍ قُوَّةً ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ قُوَّةٍ ضَعْفًا وَشَيْبَةً" (الروم: 54).أنظروا التطورات الثلاثة المذكورة من الضعف إلى القوة ثم إلى الضعف مرة أخري هي التطورات التي تمر بها الإنسان من الطفولة إلى الشبيبة ثم إلى الشيخوخة. خذوا بالكم أيها المستمعون..... كيف جعل القوة في مقام الشبان و الشبابات في مقام الفتاة و الفتيات, و جعل الضعف في مقام الطفولة و الشيخوخة. فهذه كلها كرامات و ميزات صنعه الله في شباب بني أدم.
        و الأن... لنتذكر و نتدبر من السنة النبوية, قال رسول الله صلي الله عليه و سلم "سَبْعَةٌ يَظِلُّهُمُ اللهُ فِي ظِلِّهِ يَوْمَ لَا ظِلَّ إِلِّا ظِلُّهُ: إِمَامٌ عَادِلٌ, وَ شَبَّابٌ نَشَأَ فِي عِبَادَةِ اللهِ تَعَالَي... (إلي أخر الحديث... رواه متفق عليه). مرة أخري يالشباب, هنا اختصّ واختار الله شباباً انتهز فرصته و وقته للعبادة, ذلك لأن وقت الشباب وقت خاطر و في نفس الوقت وقت نفيس حسبما اشتغله, إن شاء فليعمل عملا صالحا و إن شاء فليعمل عملا سيِّئا, إذا مسه الشر جزوعا أو إذا مسه الخير منوعا.
        و يليه, لنسمع و نتمتع شعائر الأدباء و كيف قال أهل الذكر و الحكمة في شأن الفتى.... قال الإمام الشافغي في ديوانه: من لم يذق مرّ التعلم ساعة تجرع ذلّ الجهل طول حياته # و من فاته التعليم وقت شبابه فكبر عليه أربعا لوفاته.... ذات الفتي والله بالعلم و التقي# فإذا لم يكونا فلا اعتبار لذاته. فبهذا فلابد لنا أن نتزين و نتحلي بالعلم و التقوي لنكون شُبَّانًا كراما نافعا للأمة و الدولة.
        أيها الناس، اسمعوا وعوا، وإذا سمعتم شيئا فانتفعوا، إنه من عاش مات، ومن مات فات، وكل ما هو آت آت. إن في السماء لخبرا، وإن في الأرض لعبرا. ليل داج، ونهار ساج، وسماء ذات أبراج، وأرض ذات فجاج، وبحار ذات أمواج. ما لي أرى الناس يذهبون ولا يرجعون؟ أرضوا بالمقام فأقاموا أم تركوا فناموا؟ تبا لأرباب الغافلة والأمم الخالية والقرون الماضية.
أوصيكم بنفسي و تقوي الله, فكل ابن أدم خطاء و خير الخطائين التوابون, فأتوب الله علي ما أخطأت عليكم, و الشكر مني خالصه علي حُسْنِ اسْتْمَاعِكُمْ...
 و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

Leave a Reply

Subscribe to Posts | Subscribe to Comments

Profil Saya

Foto saya
Pure soul since 181088. Detail | Knowledge | Touring | Possesif | Humble | Intuitif | Emotional -||- ITTC | al-Azhar | Islamic Party | as-Syafi'i | al-Asy'ari

Blog Archive

- Copyright © Amin Rois -Metrominimalist- Powered by Blogger - Designed by Johanes Djogan -